الأطلسية

جريدة إلكترونية مغربية إخبارية مستقلة

 

 

أصدرت محكمة استئناف مكناس حكمها على شخصين بالسجن النافذ بتهمة بيع الكحول المغشوش الذي أسفر عن مقتل 14 شخصاً في الحاجب في عام 2017.

وكانت النيابىة العامة بمكناس قد تعاملت مع هذه القضية المرعبة التي يعود تاريخها إلى عام 2017 بعد عدة جلسات استماع وتحقيقات. وبرأت المحكمة صاحب المتجر الذي صدر منه الكحول وتسبب في وفاة 14 شخصاً ، دون الإفراج عن ابن أخيه الذي حكم عليه بالسجن لمدة سنتين.

بصفته مدير المتجر ، قام بعملية البيع إلى "الكراب" الذي باع الكحول المغشوش في السوق السوداء.

وحكم على المورّد بالسجن لمدة عام ونصف العام وغرامة قدرها 40000 درهم ..وكان أضاف مادة سامة إلى المشروبات الكحولية التي استهلكها الضحايا. وأظهر الفحص الطبي أن الميثانول ، وهو مركب شديد الفعالية ، كان موجودًا في الكحول الذي استهلكه الضحايا.

وتعود القضية إلى شهر مايو من العام الماضي ، عندما توفي 14 شخصاً ، معظمهم مهمشون ومشردون ، وجدوا ملجأ في أحياء معينة من مدينة الحاجب ، في مستشفى مولاي حسن في المدينة.

 

التعليقات

إضافة تعليق