الأطلسية

جريدة إلكترونية مغربية إخبارية مستقلة

 

 

 في المغرب 197 طبيبا نفسانيا فقط في القطاع العام،وهو رقم منخفض للغاية مقارنة مع المتوسط العالمي.

48٪ من المغاربة يعانون من مشاكل نفسية، أي مواطن واحد من بين 2. هذه المعطيات المخيفة تعود الى تقرير لوزارة الصحة حول معدل الأشخاص المصابين بالاضطراب النفسي بالمغرب.الدراسة، التي أبانت عنها صحيفة " الاحداث المغربية" في عددها الصادر الأربعاء 26 يوليو،أشارت أيضا إلى نقص في الأطباء النفسيين في القطاع العام في المغرب. وهم، في المجموع 197. وهذا يمثل في المتوسط 0.63 الأطباء النفسانيين لكل 100000 نسمة، مقابل المتوسط العالمي البالغ 3.66 من الأطباء النفسانيين لكل 100000 نسمة.

كما أفاد المصدر نفسه بأن الوزارة ليس لديها بنية تحتية كافية أو رأس مال بشري كاف لدعم المرضى. على سبيل المثال، الدار البيضاء لا يوحد بها سوى 3 مراكز متخصصة في أمراض من هذا النوع، بما في ذلك مستشفى ابن رشد الجامعي، والمراكز الصحية تيط مليل والحنك،مع العلم أن إمكانات تلك المراكز لاستقبال المرضى منخفضة.الشيء نفسه ينطبق على مدينة الجديدة، التي ليس لديها سوى طبيب واحد متخصص في الاضطرابات النفسية بمستشفى محمد الخامس.

في مواجهة هذا الوضع ، سوف يرى مشروع قانون جديد النور قريبا ، وأن لجنة وطنية ستتكلف بوضع سياسات واستراتيجيات تتعلق بتطوير سبل متابعة قضايا الصحة النفسية، فضلاً عن مسؤوليتها عن إصدار تقارير عن الصحة النفسية في المغرب. كذلك يُلقى على عاتقها الاستماع إلى المرضى ومراقبة حالتهم الصحية لتقديم تقارير سنوية عن الوضع وسبل تطويره والمعوقات المانعة لذلك.

التعليقات

إضافة تعليق