الأطلسية

جريدة إلكترونية مغربية إخبارية مستقلة

 

 

تلبية لنداء الاتحاد المغربي للشغل الداعي للمشاركة في المسيرة الوطنية والشعبية ليوم 09 فبراير 2020 معبرا من خلاله رفضه القاطع لخطة " ترامب - نتنياهو" المسماة صفقة القرن وذلك من موقعه الطلائعي في قيادة النضال الوطني والتحرري ضد مختلف أشكال الاستعمار والهيمنة، وباعتباره مكونا أساسيا من حركات التحرر العربية المناهضة للامبريالية و الصهيونية، وفي مقدمتها حق الشعب الفلسطيني المشروع في تحرير فلسطين وإقامة دولته المستقلة كاملة السيادة،

   خرج، صباح اليوم الأحد، مناضلات ومناضلى الاتحاد المغربي للشغل قيادة وقواعد الذين حجوا من مختلف الاتحادات المحلية والإقليمية والجهوية، و الجامعات المهنية والنقابات الوطنية في مسيرة حاشدة بالعاصمة الرباط إلى جانب مختلف القوى الحية بالمغرب،تضامنا مع عمال وشعب فلسطين،معلنين للرأي العام الوطني والدولي أن حقوق الشعب الفلسطيني ليست للبيع أوالمساومة،ومعبرين عن رفضهم القاطع لخطة "ترامب - نتنياهو" المسماة صفقة القرن، التي تهدف إلى تصفية القضية الفلسطينية، وإلى جعل القدس عاصمة للكيان الصهيوني الغاصب، وإلى الإجهاز على كافة الحقوق الوطنية والتاريخية للشعب الفلسطيني، وفي مقدمتها الحق في إقامة دولته المستقلة كاملة السيادة، وحق اللاجئين والمهجرين في العودة مساندتهم لإجماع الشعب الفلسطيني المناهض للصفقة المشؤومة،إلى وطنهم، متشبتين بالنضال لإنهاءالاحتلال الإسرائيلي وبناء الدولة الوطنية الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

-----------------------------------





 



 ---------------------------------------------------------------------------
  ندعوكم إلى زيارة موقع موسوعتنا الجديد "الموسوعة الأطلسية"

----------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

التعليقات

إضافة تعليق